Read by Nawal El-Saadawi نوال السعداوي Online

"تساءلت فتحية: ماذا تعني يا حمزاوي؟ إذا كنت لا تريد الطفل بعد اليوم، فلن تراه في بيتك من صباح الغد، ولكنني سأذهب معه يا حمزاوي. رد حمزاوي في ضعف: أنت حرة يا فتحية. اذهبي معه أو ابقي هنا. أنا لم أعد أريد شيئاً من حياتي سوى أن يتركني الناس وحدي. قالت فتحية وهي تمسح دموعها: لا أريد أن أتركك وحدك يا حمزاوي، لكن الناس لن تسكت عنا. كل مصيبة تقع في البلد يتصورون أن سببها هذا الطف"تساءلت فتحية: ماذا تعني يا حمزاوي؟ إذا كنت لا تريد الطفل بعد اليوم، فلن تراه في بيتك من صباح الغد، ولكنني سأذهب معه يا حمزاوي. رد حمزاوي في ضعف: أنت حرة يا فتحية. اذهبي معه أو ابقي هنا. أنا لم أعد أريد شيئاً من حياتي سوى أن يتركني الناس وحدي. قالت فتحية وهي تمسح دموعها: لا أريد أن أتركك وحدك يا حمزاوي، لكن الناس لن تسكت عنا. كل مصيبة تقع في البلد يتصورون أن سببها هذا الطفل الصغير البريء، مال الطفل ومال الدودة يا حمزاوي؟ هل الطفل هو الذي قال للدودة كلي المحصول؟ إن عقل الجواميس أفضل من عقل الناس هنا في كفر الطين. ولكن إلى أين أذهب وأنا لا أعرف بلداً غير كفر الطين؟". نوال السعداوي تقلب صفحات الحياة، وتقرأ قصة من قصصها التي تعكس الإنسانية المدمرة من قبل المفاهيم العتيقة...

Title :
Author :
Rating :
ISBN : 7294406
Format Type : Paperback
Number of Pages : 208 Pages
Status : Available For Download
Last checked : 21 Minutes ago!

Reviews

  • Mohammed-Makram
    2019-03-18 06:30

    هل قرأت دعاء الكروان - شىء من الخوف - العيب اضربهم فى الخلاط تطلعلك الرواية دىنوال السعداوى استدعت كل أرصدة الفقر و الكآبة و الإحباط و القهر مع خلطتها السحرية المشتملة على ختان البنات و الاغتصاب و استغلال الفقر فى الاستدراج للجنس و الشذوذ الجنسى و الكبت عند الرحال و العجز الجنسى مع شوية حاجات مقرفة و حوارات فلسفية دينية جريئة و غير معتاده و نسجت حول كل تلك الحشوات الكريهة الرائحة روايةمع ذلك هى ليست سيئة لحد الملل بل قصة عادية و مكررةطبعا من السهل أن أقول ذلك عن قصة صدرت منذ أربعين عاما فمن الممكن أنها كانت ثورية جدا و تقدمية جدا و جديدة جدا فى حين صدورهاأعجبنى مشهد الزار و لم يعجبنى طمع نوال الى عرض كل المواضيع و الأفكار فى قصة واحدة و كأنها ستموت بعد ذلك أو ستموت كل الروايات على الأرض. لو ركزت على قصة واحدة و قيمة واحدة من القيم المتضمنة فى الرواية لكانت أفضل بكثيررغم صفحاتها المائتين الا أنى أنهيتها فى جلستين فقط

  • Rinda Elwakil
    2019-03-05 08:38

    نوال سعداوي، الثائرة علي الدوام ..مهما اتفقت معكِ أو اختلفت فلن ينقص ذلك احترامي و حبي لكِ قيد أنملة.بل و أنا علي تمام الاقتناع أن المستنيرين لن يعرفوا قيمة ما تدعين إليه "فيما يخص حقوق المرأة" سوي بعد رحيلك بزمن، لا أظنك تهتمين لهذا كثيراًبل فقط يُهمك أن تهتدي المزيد و المزيد من الحائرات، يُهمك أن يعرفن أنهن لسن مغلوبات علي أمورهن كما يرددن دوماً، أن المجتمعات لا تتغير إلا بالمجموع الذي ما هو إلا عدد من اللائي وقفن وحيدات ضد التيار ،مثلك تماماً :))الأنثي هي الأصل ،أنا أنثي، أنا فراشة..فراشةٌ حُرة لا تخضع لقيد. :)

  • Amira Mahmoud
    2019-03-04 08:44

    مؤسف أن أقيم عمل للسيدة نوال بنجمة واحدة ويبدو ليّ أن هناك فارق كبير بين كُتبها الفكرية وروايتهافي الرواية، لم تكن ممسكة بزمام السرد كما ينبغي الأحداث غير غزيرة بالمرة، مفككة، ولا يخدم بعضها البعض.اللغة لم تكن ركيكة، لكنني أعتقد أن الحوار كان سيكون أفضل لو كان بالعامية فقط وليس ذلك المزيج الغريب والمزعج بين العامية والفصحى. فالعامية تبدو مناسبة للغاية لشخصيات الرواية وحالتها.الرواية –في رأيي- لم تخدم قضيتها التي تناقشها بشكل كبير، فالأمر كان هُنا سياسيًا –وأحيانًا دينيًا- أكثر مما كان لأجل النسوية.وكانت القضية الأساسية أيضًا هي الفقر والجهل، وليست تحرير المرأةفي هذه الرواية؛ لم يكن الرجال أنفسهم أحرارًا كي تُحرر المرأة. الجميع عبيد العمدة والسلطة.أكثر من يحوز على احترامي، على الكثير منه؛ هو امرأة قوية تُناضل وتثور، ولا تُقهرنوال السعداوي،، آخر المناضلاتتمّت

  • Yasser Abo El Ella
    2019-02-24 12:30

    انتهيت من قرائتها منذ حوالى عشرة أيام... و كل ليله احاولى ترتيب افكار تصف الرواية.قلت انى سأتحدث عن zoophilia, necrophilia و pedophiliaالواردة بالروايه و معالجة الدكتورة لها. و لكنى الأن لا اعتقد اى فائده من ذلك. فمن قرائتى للتعليقات القليله رأيت ان من يقرأ للدكتورة هو شخص يفكر و يستوعب أبعاد الرواية و اخر متزمت و منغلق فكرياً لا يقبل اى منطق غير منطقة,مثل مريض يفضل الطبيب الذى يقول له حقيقه مرضه مهما كان قاس. أو مريض يفضل الطبيب الذى يهدهده و يقول له " انت زى البمب"فإن كنت ممن يبحث عن ريف جميل هادىء يتحدث فيه الفلاحين للأشجار و يتغازلون بجمال الليالى القمرية أسفل تسلل نسائم الورود المشمشية فلا تبدأ هذه الرواية.أما ان كنت تبحث عن الحقيقه المجرده الواضحه فى الحياه. فستجد هذه الروايه تجسد الكثير من تلك الحياه. الرواية جعلتنى اشعر بظلم الريف و غشاوة شمسه.و بالتأكيد سأقرأ المزيد للدكتورة.

  • دينا كمال
    2019-02-18 12:39

    ممكن تختلف مع نوال السعداوي في أفكارها في نظرتها للدين في تطرفها أحياناًلكن مش هتقدر تختلف في كونها إنسانة .. إنسانة بجد مش بلاستيك مدهون وش

  • محمود قدري
    2019-03-08 13:44

    نهاية الإخوان علي يد"زكية"....تحكي القصة نوال السعداوينوال السعداوي شخصية عربية عظيمة,سنكتشفها في المستقبل,حين لن نجد سوي أفكارها التي تهاجم اليوم سبيلاً لما تريد الثورات العربية تحقيقه,ولما يريد الإنسان العربي تحقيقه,فما تردده منذ سنوات وسنوات,تفجر اليوم علي هيئة مطالب و احتياجات,تنبأت بأنين المحتاجين لها منذ عقود طويلة.في السبعينيات وحين كان المد الديني في بدايته,والذي نعاني منه الآن بصورة بشعة,شوهت الدين والدنيامعاً,كانت نوال السعداوي تكتب روايتها الصرخة"موت الرجل الوحيد علي الأرض",لنقرأها نحن الآن ومصر في حالة مشابهة لحالة "كفر الطين"-لاحظ دلالة الاسم المحملة بالمعاني-تحت حكم العمدة المستبد الطامع في نسائها وقاتل رجالها,بمعاونة شيخ الخفر وإمام الجامع وحلاق الصحة,الثلاثة الذي من الممكن ترجمتهم,بوزير الداخلية الباطش,الذي يرتكب جرائمه نيابة عن العمدة,ويحقق له رغباته المريضة التي يدفع ثمنها أهل الكفر الغلابة,وشيوخ السلفية,الذين يقولون عن فلان وعلان,ولا ينصحوا سوي بطاعة أولي الأمر من الحكام المستبدين,الذين هم منهم وإليهم,من أطالوا اللحي وقصروا العقول,ومن قطعوا يد اللص الصغير؛حتي لا يشارك اللص الأعظم غنيمته التي هي نحن الشعوب المقهورة,المحرومة,التي تمثلها"زكية زينب"في الرواية التي تحكي الحكاية العربية التي لا تنتهي,الحاكم الظالم والشعب المستعبد,لكن بحس نوال السعداوي الأدبي المظلوم كثيراً,وسط مهاترات الأقزام,وعلو صوتهم القبيح مغطياً علي إنجاز كاتبة مصرية,ظلمها الماضي ويظلمها الحاضر وإن كانت بارقة الأمل مشتعلة في جيل الشباب,كدليل علي إنحياز المستقبل لها كعقلية حوربت في زمن الظلمات...ويعادل حلاق الصحة,شخصية المثقف الذي يقول ما يريد الحاكم سماعه,وسط شعبه الأمي الذي يتأثر بالكلام المنمق عن حكمته وريادته وعبقريته,وطبعاً عدله وعصر الصحابة الذين اختطف من بينهم!العمدة ابن الانجليزية,رغباته كرغبات الله عند أهل الكفر,وما يريده يحدث وسيفه فوق رقاب الجميع,لا تسميه الراوية لأن الحكام لا أسماء لهم,فالملك هو الملك,صفات المستبدين تجعلهم واحد,ولو تعددت الأسماء واختلفت الوجوه في النهاية هو الحاكم وكفي,وفي الرواية إشارة لكونه"الرجل الوحيد علي الأرض,فالمستبد بهم لا شكل لهم ولا هيئة,فقط المستبد هو من يعرفه الكل وله شكله المميز عن الجميع,وربما يكون إسقاط فكري من نظريات الكاتبة الاجتماعية,لأن التفرقة بين البشر بسبب أعضائهم الجنسية,أحد أسباب انهيار المجتمع وتخلفه,وجعله قابلاً للاستبداد والرجعية,وبموت تلك التفرقة يصبح ديمقراطياً يسع الجميع.رغبات العمدة يتضافر مساعدوه الثلاثة,لتلبيتها مهما كان الثمن,يريد أن يضاجع امرأة,تكون عنده,يريد قتل هذا وسجن ذاك,يسجنون وبالقانون الذي يستخدمه لمنفعته,كما حدث وانقلب علي شيخ الجامع,لو كانت الرواية كلها بلا أسماء شخصية وتعريفات مكانية لكانت الرؤية أوسع,لما يحدث كحكاية عالمية تاريخية,تحدث مع المستضعفين الذين يلتهمهم القوي الجبار بلا رحمة,لكن مصرية نوال السعداوي الطاغية,تأسرها في ناسها ومدنها.الدين الذي يتمسح فيه الحاكم,ويفسره علي هواه قد يتخذه أداة لتحقيق مآربه الحقيرة,كما فعل الحاج اسماعيل مع زينب وزكية,وخداعهما عن طريق حيلة,يفهمون منها أن الله يأمرهم بطاعة العمدة ,فهو كما يقول لهما المرسل من عند الله لتبلغيهما الرسالة"......وهو عظيم ابن عظيم من سلالة طيبة يرضي عنها الله ورسوله"!!!!!كما يفعل الإخوان بالضبط!!!لكن زكية الفلاحة المصرية تكتشف اللعبة أخيراً,وتأخذ فأسها الذي تزرع به الأرض,لتقضي به علي العمدة......هويتنا المصرية الأصيلة ستقضي علي العفن الإخواني الدخيل,المتحكم اليوم في مقاليد الحكم,وزكية فعلتها وتخلصت من حكم العمدة الظالم بفأسها الذي طالما زرعت به الأرض لتنتج المحصول,الذي تستولي عليه الحكومة وتتركهم مديونين لها.الأدب يغير والأدباء يؤثرون,و المتمردات كنوال السعداوي ملهمات لنا؛كي لا نتوائم مع الواقع بل نعمل دوماً علي تغييره حتي ولو واجهنا ما تواجهه هي بصلابة وشجاعة إنسانة مصرية تجبر كل من له عقل علي احترامها وتقديرها حتي ولو اختلف معها,فهو يدرك أن الاختلاف صحي,وليس دليل علي صواب أو خطأ بل مجرد اختلاف في الرؤي,يتم التوافق عليها ديمقراطياً,وهذه إحدي وجوه العلمانية التي ننادي بها.http://wwwmahmoudkadrycom.blogspot.co...

  • زكرياء
    2019-03-07 11:27

    قرأت الفصول الأولى ثم توقفت لكن حينما عدت لم أكمل القراءة حيث توقفت لكن فضلت أن أبدأ الرواية من جديدة وأنهيتها في أقل من يوم.. لقد أنهيت قراءة ‫#‏موت_الرجل_الوحيد_على_الأرض‬ أمنحها 4 نجوم.الرواية واقعية اجتماعية تناقش عدة موضوعين أساسيين: وهي العنف ضد المرأة الذي يتجلى في التحرش الجنسي وزواج القاصرات والعنف المنزلي والموضوع الثاني: استغلال السلطة سواء سلطة العمدة القانونية أو سلطة شيخ القرية الدينية فهما معا يعملان مع الحكومة ضد مصلحة السكان البسطاء.. من بين المواضيع الأخرى التي تم طرحها بشكل سريع: ختان الإناث، الأطفال خارج الزواج والذين يعملون وصمة عار ويلقبلون بأطفال الزنا وأولاد الحرام.... الرواية تحمل هم إنساني نبيل...أعجبتني هذه الرواية الإنسانية الجادة كان من الممكن أن تكون أطول بسبب أهمية المواضيع وكثرتها وكثرة الشخصيات فهذه الرواية لا تقدم شخصية أساسية بل مجموعة شخصية مهمة ولا أنسى أن أشير أن أسلوب نوال الروائي جميل جداً وهناك عدة مميزات سوف أكتب عنها لاحقاً.. لأنني قمت بكتابة أكثر الأشياء التي نالت إعجابي في الرواية... وهي تؤكد لي موهبة ‫#‏نوال_السعداوي‬ الأدبية وتميزتها الإنساني والفكري.الآن فهمت من هو الرجل المقصود. إنها أول رواية أقرأها لنوال السعداوي.. وهي رواية جميلة تدور أحداثها في قرية مصرية بسيطة يتعرض سكانها للظلم من طرف العمدة الذي يعمل لمصلحة الحكومة كما يتعرضون في نفس الوقت للتجهيل من طرف شيخ الجامع الذي يستغل سلطته الدينية من أجل استغلال البسطاء... النهاية مؤلمة لكنها في قمة الواقعية فالقانون يطبق على الفقير فقط ولا يحمي لا المظلومين ولا المغفلين. إنه قانون الغابة.مراجعة كاملة للكتاب http://zikoniss.blogspot.com/2016/01/...

  • Sherine Shaar
    2019-03-15 12:47

    كم قاسية حياة الجهل.. و كم ظالمة سلطة القوي على الضعيف.. رواية جميلة تعالج الحياة السوداوية في قرية كفر الطين في مصر حيث يحكمها اله " العمدة " الذي يسبح بكفره و شجعه امام الجنس اللطيف و تعميه سلطته و مجموعة الناس " الغنم " التي تتبعه.. استبداد لحرية الفلاح الضعيف الجاهل.. و تطرّقت د. نوال السعداوي لموضوع مهم جداً و هو كيف يُستغل الدين اسوء استغلال للحصول على ما يريد.. شخصيات غريبة كالشيخ المتولي الذي يقترب من الاموات، او فتحية التي استطاعت ان ترضع طفل الزنى و الحرام بالرغم من انها لم تكن حامل... انها رواية مشوقة بلا شك.. غير انني احياناً انزعج من اسلوب الدكتورة حين تمزج الماضي بالحاضر فتضيع الافكار..

  • Mariam Elgilany
    2019-02-24 06:40

    كفر الطين هو مكان الرواية ... العمدة رمز للحاكم اللي كل اهل البلد بيألهوه وحواليه الحاشية بتوعه شيخ الخغر الايد اللي بتنفذ افكار العمدة والشيخ الي بيحرم ويحلل حسب قرارات العمدة واللي بيتعمد تجهيل الناس وتخويفهم من ربنا والغاء عقولهم الرواية فيها شخصيات كتير وكلها تخلي القاريء يغكر فيها تقريبا كفر الطين رمز البلد او دول العالم التالت و ناقشت قضايا سريعة كالأحجبة و زواج القاصرات و التصديق بكلام اولياء الله وفكرة الوسيط بين العبد و ربهمن عيوب الرواية:فقر الكلمات وتكرارها تكرار كلمات في رأيي اقرب للكفر المباشرة الزايدة عن اللزوم والتي تبعد عن الاسلوب الادبي لكن ذلك لا ينقص من متعتها واللقصة الرائعة وعشان كدة هديها 4 نجوم ^^

  • Fatma rifi
    2019-02-21 06:51

    التقاليد و الخرافات التي قد بنيت عيها المجتمعات العربية اللامفكرة هي سبب رئيسي لكوننا لن نخرج من تصنيفنا كمجتمع ثالث -----حيث الفقر هناك الجهل ، واستغلال جهل و حاجة المحكوم من قبل الحاكم ، في عالم الجهل هناك حاجة اجنماعية لتصديق الخرافات . هناك بالذات يسود قانون الغاب "قانون الاسد الجشع ضد الحمار الغبي...وغيره من القوانين المشابهة"------القصة تصوّر الكثير من الظواهر الاجتماعية وهي من اجمل ما قرأته

  • أميــــرة
    2019-03-03 10:53

    أنا أحبك يا د. نوال السعداوي!أحبك لأنكِ مختلفة عمّن حولك، وثابتة على مواقفك وآرائك. لا تكلّين من ترديدها والدفاع عنها. لا تعزفين عن الظهور في البرامج الحوارية، مهما بلغت استفزازية المحاور، وتناقشين بكل هدوء ومنطقية ما ظللتِ تقولينه منذ سنوات شبابك، وسُجنتِ من أجله، وعانيتِ التهديد ثمنًا لإفصاحك عنه. ما يعجبني في المفكّر عمومًا هو قدرته على مَنطَقَة الأشياء، بصرف النظر عن النتائج التى آلت إليها، ومدى اتفاقي معها. فكره في حد ذاته مهم بلا شك، لكن مدى حماسه له واقتناعه به واستعداده للموت من أجله هو ما يجعلني أقدّره.قد يظن البعض أنكِ مسؤولة -بشكل أو بآخر- عن شيطنة الإعلام لكِ، فأنا أكيدة أن أول ما يتبادر إلى الأذهان إذا سمع أحدهم باسمك هو أنكِ "نسوية ومأفورة"، و"زنديقة تعترض على الحج وتعدد الزوجات وميراث المرأة في الإسلام"! هذا هو كل ما يعرفونه عنكِ.تنطبق عليكِ يا عزيزتي مقولة الأستاذة صافيناز كاظم: (كل عظيم ليس في حياته سوى بيضة واحدة ذهبية يقدّمها بأشكال عدة.)، وبيضتك الأساسية هي "النسوية".لم أقرأ لكِ إلا كتابين هما (الرجل والجنس)، و(المرأة والجنس) إلى جانب بعض المقالات. فهمتُ منهما تعريفك للنسوية، وحفظتُ موضوعاتك الأثيرة: الأصل هو الأنثى، الذكورية ليست إلا انقلابًا على الطبيعة، الختان، سوق المرأة كالبهيمة، العنوسة، ونظرة الدين للمرأة، ... إلخأعتبر روايتك رمزية سياسية مع "تاتش" نسوية. كفر الطين، العمدة، الحاج اسماعيل وشلته، زكية، نفيسة، جلال وكفراوي؛ كلهم ليسوا إلا رموز لأشياء أخرى. لكن القصة ذاتها متكررة وأحداثها ونهايتها متوقعة إلى درجة الملل! والرمزية ليست كافية وحدها لجعل العمل الأدبي ممتعًا أو مهمًا! كما أنني فوجئت بأسلوبك الضعيف في الكتابة الروائية! والفقر الشديد في قاموسك اللغوي، والذي لم ألحظه في كتابيكِ السابقين ربما لثقل موضوعيهما. كانت تمر عليّ فقرات بأكملها تكررين فيها ذات الكلمة مرتين في نفس السطر لوصف نفس الشئ! وتكررين نفس الأوصاف لوصف نفس الأشياء في مختلف أجزاء الرواية، فمبجرد أن أقرأ "وثدييها" أعرف أنكِ ستقولين "نافران"، وبمجرد أن أقرأ "وساقيها" أعرف أنكِ ستقولين "ممشوقان"، رغم أنكِ تصفين سيدة مختلفة كل مرة!لن أقرأ لكِ رواية أخرى. لكنني أحبك وسأظل أعتبرك من الشخصيات التي شكّلت جزءًا لا بأس به من عقلي. ومن شدة تقديري لكِ فقد وجّهتُ الريفيو لكِ رغم يقيني أنكِ لن تقرأيه.

  • Mohamed Khalifa
    2019-03-09 08:43

    نجمه واحده فقط لانها تحكى عن فترة زمنية بائسة اعشق كل ما كتب عنها مثل الحرام و الزوجه الثانيه و دعاء الكروان و اعشق منها مسلسلات مثل السبنسة و الوسية...باقى النجوم ضاعت لتهجمها على ذات الله سبحانه و تعالى... التشبيهات المتكررة كثيرا التى تبعث على الملل...مواصله تكرار تقريبا فى كل صفحة فى الروايه كلمات تافهه مثل "ثدى" و "أرداف" لم اجد لها المبرر فى التكرار المبالغ...الخيال الادبى المريض لديها عن الجنس فمنهم من يقيم العلاقة مع دابه و منهم من يقيمها مع أموات !! ما قيمته و تأثيره لا أعلم ؟ّ!!...و اخيرا تهكمها الشديد على جنس الرجل و تشبيهه بالحيوان الضال الباحث دائماً عن شهواته فقط ....خيبك الله يا دكتوره

  • Rua'a
    2019-03-05 11:33

    تعالج الرواية كثير من المشاكل الاجتماعيه في الريفوضعت الكاتبه يدها على مناطق يعتبرها المجتمع المحافظ محرمهروايه مهمه على الرغم ان البناء الروائي كان ضعيفا و بعض التكرار يعطي القارئ احساس بالملل

  • Abeer
    2019-02-27 11:26

    أمقتُ فكر هذه المراءه..وقد قرأت كتابها هذا لأجل عنوانه الشيق ,ولكنه مازادني إلا كرهاً لهامليئ بالألفاظ الشركية والأفعال البدعية وغموض النهايات

  • Fatima Azzahra Talhaoui
    2019-02-18 12:33

    كالعادة نوال السعداوي الثائرة، النسوية و المستقيمة، تدافع عن أفكارها و مبادئها، التي منذ بدأت أقرأ لها أو أشاهدها على التلفاز لم تتغير قط، و هذا الشيء هو أكثر ما أحبه فيها، فبالرغم من أني لا أوافقها على بعض آرائها، إلا اني أحترم فيها إثباتها على مبادئها.الرواية تقص حكاية كفر من مصر، كفر كبقية الكفور التي نقرأ عليها أو نشاهدها في أحد الأفلام أو المسلسلات المصرية، عمدة غاشم يستغل نفوذه لاشباع رغباته الجنسية و السلطوية، و حاشيته التي تخدمه و تطلب رضاه، كشيخ الخير و شيخ الجامع، الذي يستغل جهل و سذاجة البدويين المقهورين لبث أي فكر أراد في العقول، و لا مناص من أنه يصب في مصلحة العمدة، على أساس طاعة أولي الأمر الأمر من المسلمين، و تحكي مدى القهر و الذل و الجوع التي يعاني منها الفلاحون و ضغط الشغل و ضغط الضرائب، و ضغط الاستغلال، و جميع الضغوط الموجودة في الحياة الدنيا.الرواية ملآى بالمواضيع التي تحتاج لكتاب لكل واحدة على حدة، فنوال حشرت جميع أفكارها في كتاب واحد، فتحدثت عن زواج القاصرات، الاغتصاب، العلاقات غير الشرعية، الختان، العقم،....كنت أتمنى أن لا يكون كل هذا الحشر في الرواية، بالرغم من أن مجتمعاتنا فعلا تضم أكثر من هته الآفات.

  • Rania كتب رانيةAboulaich
    2019-03-18 10:38

    " موت الرجل الوحيد على الارض " من الروايات العميقة لنوال السعداوي والتي لها أبعاد سياسية واجتماعية محضة ، هذه الرواية تنبني على فكرة ان السلطة تحاول او بالاحرى تسيطر سيطرة تماما وخصوصا على القرى .رواية تجمع بين سيطرة السلطة الحاكمة والتي تمثلت في العمدة الذي ذهب بشرف نفيسة وحملت منه لتلد عند امراة لا تعلم شيئا بشأنها،  نفيسة ولدته ووضعته أمام الجامع ليذهب به فقيه هذا الاخير ويرعاه هو وزوجته فتحية بحكم انه لا يستطيع انجاب اولاد لكن الحاج اسماعيل كان يقنعه بان زوجته الاولى قد قامت بسحر جعله غير منتج للاولاد لكن في الحقيقة هو بيولوجيا غير قادر على الإنجاب. فتحية زوجة الفقيه رعت ذاك الولد الصغير بالرغم من معاداة اهل كفر لهم .العمدة بعيناه الزرقاوين اراد زينب كذلك اخت نفيسة،  اراد امتلاكها لتتطور الأحداث وتتزوج زينب من جلال ابن عمتها لكنه في نهاية المطاف يزج في السجن لتبقى زينب وحيدة دون اب الذي زج في السجن بدوره لاتهامه بقتل علوان لتنتهي الاحداث بقتل زكية للعمدة وذهاب زينب في رحلة دون عودة.

  • Kholoud Nasr
    2019-03-09 10:48

    أول تجربة مع الدكتور نوال السعداوي .عمل مميز جدا واثار اعجابي .متأكدة انه لن يكون أخر عمل أقرأه لها واتمنى الا يخيب ظني وتتغير رؤيتي لها."الرجل منا لا يمكن ان يعجب برجل اخر دون ان يكرهه""الرجل منا يحتاج الي امرأتين على الاقل :امرأة يستطيع ان يغضب امامها , وامرأة يستطيع ان يبكي في حجرها"""أحب زوجتي كما احببت امي .هذا النوع من الحب الروحي المقدس , اى الحب الذي آخذ منه كل شئ ولا أعطي شيئًا هذا هو الحب المثالي""كيف كان يمكن للرجال بغير الزواج ان ينفسوا عن غضبهم؟""زوجتي هي الشخص الوحيد (ومثلها كانت امي ) التي استطيع ان اغضب معها , و أشخط فيها بحرية . والسبب معروف ,فهي لا تستطيع ان ترد علي غضبي بغضب مماثل. نحن الرجال لا نستطيع ان نعلن عن غضبنا أمام هؤلاء الذين يستطيعون الغضب منا".

  • Sara qattora
    2019-03-15 10:51

    حسنآ تحكي الرواية عن كفر الطين وتحديدآ أسرة كفراوي ذلك الفلاح الأسمر الذي ما إن يبزغ الفجر حتى تراه يحمل فأسه ويذهب ناحية الحقل، يترك وراءه بيوت الطين ويمضي بجاموسته وراءه، تلك التي ما أن فتح عينيه على الدنيا وراءه حتى وجدها وكأنها أمه تفهم كلماته.. ترد عليه.. تسقيه حليبها دافئآ. عن زكية أخته، فارعة الطول ما ان تراها لا يخيل اليك انها في العقد الخامس من عمرها، تقضي نهارها في الحقل ماضية بجلباها الواسع وطرحتها السوداء، قدماها اللتان تشققتا من فرط العمل في الحقل ويديها اللتان حفر فيهما الفأس. وتعود ليلآ لتجلس هناك في ملتصقة بالجدار وعينيها شاخصة على ذلك الباب الحديدي. زينب ونفسية وجلال عن عمدة الكفر وأفعاله السيئة واستغلاله لسلطته وللمزارعين.. عن طيبة أناس يبحثون عن الله في كل شئ وعن سوء أشخاص يستغلون ذلك ابشع استغلال عن ان تقودنا شهواتنا ومطامعنا لفعل أي شيء. عن أعوانه الذين يخططون لكل شئ (الشيخ حمزاوي والحاج اسماعيل والحاج زهران). رواية تجعلك تعيش كل تفصيلة بداخلها. فيها عشت حياة الصعيد والكفر وبيوت الطين. شممت رائحة الخبز الطازج من الفرن، عبق تراب الارض الطينية المختلطة بعرق المزارعين الذين انحنت قاماتهم وهم يحرثونها ويفلحون فيها. حركة البهائم في الزرع وحركة المارة فجرآ. الا انني أعيب عليها في الوصف الجسدي للأنثى والإسراف في وصف المشاهد المتعلقة بذلك. عدا ذلك حقآ لم اشعر بنفسي الا عند نهاية صفحاتها.

  • Layla Mathbout
    2019-03-01 12:37

    ما الذي حدث عندما ظن أحد الرجال أنه الرجل الوحيد على سطح الأرض؟عمدة كفر طين كان الرجل الوحيد المبتقي في عيون سكان كفر الطين، وترافق مع منصبه هذا صلاحيات أقرب للصلاحيات الإلهية، لأنه رجل ومنتدب من الحكومة ويمتلك دماء أجنبية تسري في عروقه.نعتقد أحياناً بأن ما نسمعه من قصص عن أحوال الصعيد المصري البعيد عن المدنية مبالغ بها ودراماتيكية نوعاً ما، لكنني بدأت أصدق حقاً ما أسمعه.بالنسبة لأسلوب الكاتبة فقد كان جيدً جداً، ليس ممتازاً ولا فريداً من نوعه ولكنه ملائم تماماً للقصة التي تحاول نقلها، سذاجة الفتيات الصغيرات في هذه الرواية تسبب ارتفاعاً حقيقياً في ضغط الدم، وهوان الرجال في كفر الطين مستفزٌّ للغاية.كنت أبحث عن خطوة أبدأ بها رحلتي مع نوال السعداوي وكانت هذه الرواية بداية موفقة.

  • Ahmed Osama Saad
    2019-02-17 14:33

    (الجهل..المرض..العادات والتقاليد..الفقر..الظلم.......اصرخى ياذكية باعلى صوتك! وتصرخ ذكية وتصرخ ام صابر وتصرخ نفوسة الغزية وتصرخ زينب ويصرخ الشيخ متولى ويصرخ كل الرجال فى كفر الطين صرخة طويلة حادة ممطوطة وممدودة بامتداد اعمارهم منذ ولدوا ومنذ ضربوا ومنذ قرصوا ومنذ لدغوا ومنذ حرقت الارض اقدامهم وحرق الملح بطونهم وكوى المر اكبادهم واخذ الموت صبيانهم وبناتهم..سالتها احد المسجونات فى ليلة من الليالى تهمس لنفسها قائلة..عرفتة.. فسالتها فى استطلاع _عرفت من ياخالة؟! ردت ذكية كانما فى حلم: الله يابنتى تنهدت السجينة فى اسى وهى تقول: اين هو ياخالة . ليرحمنا من هذا العذاب؟ وردت ذكية بصوت هادئ وابتسامة واهنة _انة هناك يابنتى. يرقد فى حضن النيل.

  • Ahmed Yousri ataweyya
    2019-03-12 07:40

    لو وجدت نوال السعداوى طبيبا نفسيا يعالج عقدتها الرهيبة من الرجال و من الله لربما لم تكتب هذه الرواية ....حسنا ..هى رواية متوسطة بمقاييس الأدب نجمتان و نصف او اقل...فكرة الرواية الاساسية ان الرجال وحوش ..يغتصبون النساء و يأكلون لحومهن ..و أن الله عز وجل يساعدهم فى ذلك سواء بالتشريع او بالوحى حتى !!!!منه لله الادب النسائى و هو مصطلح اصبح يستخدم للتبرير لأى قىء فكرى مثل مصطلح قصيدة النثر ....عالعموم الادب النسائى عندى هو رضوى عاشور ثم اهداف سويف و بعد كدة اقفل القوسانصح بقراءة الرواية لتكتشفوا حقيقة الاصنام الفكرية التى ينصبها ادعياء الحداثة فى حياتنا

  • هنوف الجاسر
    2019-02-24 07:45

    أول قراءة لي لإصدار روائي للدكتورة وأدهشتني في كل شيء..شعرتُ وكأني أرى ملامح الفلاحين وأشم رائحة الطين والجواميس وأسمع أصوات الاطفال في ممرات كفر الطين الضيقة.من الروايات التي تتخلّد في ذاكرتك الأدبية.أنصح بها.

  • Christine Talat
    2019-02-25 07:39

    نوال السعداوى عبقرية مصرية ولكن ليس نبى بلا كرامة إلا فى وطنهوكأن المجتمع المصرى لم ولن يتغيررجال مغلوبون على أمرهم منكسو الرؤوس قهرتهم السلطة وجبنهم وخوفهم وكل منهم ينصب نفسه حاكم وإله ووصى على المرأةوجاء خلاص القرية بيد امرأة

  • mrs.green
    2019-03-08 12:53

    الناس البسيطه دايما مظلومين ، وللاسف علي يد ناس بائسين وللاسف عندهم سلطه ...

  • Norhan Gamal
    2019-03-12 07:26

    نحن عبيد الله وقت الصلاة فقط ....

  • حر فكريا
    2019-02-26 07:32

    هو اول كتاب قرأته للدكتورة و كان شرارة حبي للدكتورة

  • سارة درويش
    2019-03-10 06:26

    حلوة الرواية بس توهتني في الشخصيات اللي اساميها قريبة من بعض حسيت في الآخر بعدالة شعرية

  • أحمد الكيلانى
    2019-03-07 08:53

    حسنا ، يجب الاعتراف اولا أن الرواية بها بعض التجديف ، كما انها ناقشت بعض المواضيع التى تعتبر خطيرة وممنوعة فى وقتها ، بالطبع بصمة نوال السعداوى موجودة بقوة ، لا اعلم فقط لماذا شعرت ان الاحداث كانت تحتاج لقليل من الترتيب او بعض الوضوح ، فى المجمل رواية جيدة

  • فاطمة الزهراء
    2019-03-13 08:34

    قدر الألم الذي ينبعث من وصف الواقع المر في أنفسنا عميق حد التعب ..حجم الدموع التي تذرف عند ملامسة حيثيات حقيقة مؤلمة يكفي ليسقي ظمأ أرض قاحلة منعتها السماء أكلها ..حجم الظلم الذي يملأ هذا العالم سوادا .. ييتم اأطفالا .. يرمل نساء .. يحز في قلوب أباء و أمهات .. يملؤ قلوب الصامتين الملاحظين في صمت حقدا و ياسا و حزنا .. يكفي لتمتنع الشمس عن ارسال شعاعها المنير ليضيء قلب عالم قاتم ..ما اكثر المكبوتين المعقدين الراكعين أمام أسيادهم .. الذين يفرغون ضعفهم و هوانهم في القلوب المستضعفة التي تعلق أحلام و أمال قطعة خبز و ماء ساخن بهم .. فيتألهون و يوهمون الضعيف فالأضعف أن روحه تستدير بين أصابعهم و أنهم كأصحاب سلطة يتوسطون بينه و بين ربه ..حجم السجناء بحجم التهم الملفقة لهم .. بسبب نزوة سيد مقدس يخنق أنفاس البعض لاشباع غرائزه و مصالحه .. قدر الألم و البؤس و الضغينة الذي يخلفه معاينة ظواهر كتلك عن كثب .. و التي تغلف كلها باسم ارادة و غضب الله و الدين .. دون القدرة على النطق بشق كلمة .. يتعب القلب و التفكير .. فيكون الانتقام سيد المواقف .. !حجم الأسف الذي تخلفه رواية لنوال السعداوي .. بحجم التعطش لقراءة عمل اخر من أعمالها .. !-- ف.م

  • Läylǿz
    2019-02-16 07:36

    مش فاهمة اخر سطر فعلا، ومع اسلوب نوال السعداوي الي مبيتغيرش، ازمة المرأة زمان "والله اعلم لسة فيه حاجات دلوقتي كدة ولا لا " والدين اللي زكرته بصورة عابرة لكن مؤثرة طبعا، حكاية الناس الغلابة في قرية في الفلاحين، والناس نفسهم الوحشيين المتوحشين في تعاملهم مع بعضهم، قتل مرات الشيخ بالطريقة المشينة دي غريبة جدا وقاسية اوي وتعبتنيعم متولي اللي بيضاجع جثث الموتى بعد مايطلعهم من مقابرهم ويبيع اكفانهم، انا اول مرة اتطرق لحاجة كدةولأن الرواية قديمة لحد كبير، فعندي امل يكون نسبة الاحداث المؤلمة فيها دلوقت تكون مؤلمةحبيت اماذكرت ان الست اللي بتلجأ للدعارة محبرة وهاربة من دعارة تانية الناس سامحين بيها طالما في حضرت طويل العمر البيه العمدة .اه صحيح نسيت اجيب سيرة حاجة، عجبني اوي انها ناقشت بصورة خفيفة برضو المعاناة اللي ممكن طفل يعانيها وهو صغير بسبب الاعتداء الجنسي عليه، ماهي طلعت حيادية اهي ^_^